S
R
M
جاري التحميل

مشروع فيدرا السياحي


لماذا اختارنا الواحات البحرية

الواحات البحرية جنة الصحراء المصرية


كلمة واحة. لها دلالات عديدة من بينها وصف المكان الذي يذهب هموم الحياة ومشاقها حيث الراحة والاسترخاء , والواحة في عالم الجغرافيا هي منخفض في الصحراء بها عيون وابار وأشجار تعكس جمال الطبيعة وسحرها محتضنة الصحراء والوديان الخضراء وينابيع المياه والهضاب المرتفعة والي سيادتكم نبذه مختصره عن بعض

 

سيــاحيا

الواحات البحرية هي احدى واحات الصحراء الغربية في مصر وتتبع محافظة الجيزة , وتقع على بعد 365 كيلو متر الى الجنوب الغربي من الجيزة وعلي بعد 435 من وسط الدلتا (مدينة طنطا) وعلي بعد 300 كيلو من جنوب الفيوم وعلي بعد 250 من محافظة المنيا (مركز بني مزار) وعلي بعد 460 كيلو من محافظة اسيوط,وهذه المسافات طبقا لما تم انشاؤه من طرق جديدة ضمن المشروع القومي للطرق نظرا لاهمية المنطقة استثماريا ،وتمتد الواحات البحرية على مساحة تزيد عن 2000كم مربع , وتصل درجة الحرارة فيها ما بين 35-45 درجة مئوية صيفا , وهي مرفأ خصب وسط صحراء قاحلة تحيط بها تلال سوداء من احجار الكوارتيز ويوجد بها نحو 400 عين للمياه المعدنية والكبريتية الدافئة والباردة مركزها مدينة الباويطي , وعندما دخلت مصر تحت حكم الرومان عرفت الواحات البحرية باسم واحة البهنسا .وتتعدد الخيارات للترفيه في الواحات البحرية , حيث يمكن تسلق الجبال والتمتع بمنظر الواحات والتلال وغروب الشمس من اعلى نقطة فيها , كما يمكن ايضا زيارة الأماكن المصرية والرومانية القديمة مثل مقبرة ياتنيتو اضافة الى الاستمتاع بالعزلة في أحضان الحياة البرية أو الاسترخاء في مياه ينبوع بئر سيجام الساخنة أو صيد الغزلان والطيور المهاجرة ،كما تضم الواحات عددا كبيرا من الأماكن الأثرية المذهلة مثل معبد الاسكندر الأكبر ومقابر البلطيمية ذات الرسوم الجميلة الى جانب الكنائس القديمة وبعض مقابر الأسرة الفرعونية السادسة والعشرين , وجبانة الطيور المقدسة وبقايا قوس النصر الروماني واطلال معبد ايزيس ومقبرة وادي المومياوات الذهبية في متحف الباويطي الواحة الى واجهة سياحية تجذب عددا هائلا من السائحين , كما جعلت الصحراء السوداء الواحات البحرية واحدة من أبرز المعالم على الخريطة السياحية في مصر

 

السياحة العلاجية

 تشكل منطقة الصحراء الغربية مقصدا لسكان الدول العربية الذين يزورونها للخضوع لعلاجات متنوعة , حيث تتوفر بالواحة المياه الكبريتية والمعدنية الفريدة في العالم علاوة على الطمي في برك هذه العيون بما له من خواص علاجية تشفي العديد من أمراض الجهاز الهضمي والتنفسي والأمراض الجلدية وغيرها , ومعظم هذه العيون توجد في الواحات البحرية .

 

استثماريا (استثمار زراعي – صناعي-تعدينيه)

تعتبر الواحات البحرية اقرب الواحات الى مدينة القاهرة , وهي محاطة تماما بالمرتفعات , وتعدادها حوالي 30 ألف نسمة , وهي أصغر واحة بالصحراء الغربية , حيث يبلغ أقصى طول لها 95 كم , وأقصى عرض 42 كم هذا المسار يوفر فرص زراعية وصناعية وتعدينية أكثر منها سياحية الا أنه في ذات الوقت يوفر فرص الربط بواحات الفرافرة وسيوة من خلال هذا المحور – من ثم الامتداد من خلال الفرافرة الى الواحات الداخلة .

 

ونتيجة لما سبق أردنا ان ننفرد بتقديم أكبر مشروع زراعي سياحي صناعي متكامل في الواحات البحرية ليستهدف كل ما سبق عرضة من مميزات

( فيدرا )

حيث تتلخص فكرة مشروعنا في خلق نمط أيواء سياحي مميز ومغاير للقائم حالياً من خلال اقامة نزل زراعية مميزة تجمع ما بين تقديم خدمه الاقامة والاعاشه ومتعه الأنطلاق والمسطحات الخضراء والمنتجات الزراعية والجولات المفتوحة والخدمات الاخرى المكملة . حيث تقوم فيدرا بتوفير مساحات كبيرة من المناطق الزراعية والسياحية التي تتميز بالمناظر الخلابة والمتميزة وتوفير فنادق ومطاعم وأماكن ترفيهية ومحلات بيع المنتجات ووحدات سكنية مجهزة على أعلى مستوى وفلل على الطراز الريفي واسطبلات خيل وخدمات طبية وخدمات ثقافية وخدمات لوجيستية وجميع انواع الصيانة وغيرها من الخدمات التي يوفرها المشورع كما يوفر المشروع مزارع نباتات عطرية وطبية ونخيل ومشاتل ونادي رياضي ولا تنسى فيدرا الجانب الديني ايضاً فقامت بتوفير كنيسة ومسجد . حيث تستهدف فيدرا العديد من الفئات مثل السياح والأجانب ورجال الاعمال والفلاح والمزارع ويستهدف ايضا الشركات الخاصة وكما تستهدف فيدرا المساهمة في تطوير برامج ومنتجات وانشطة سياحية في المزارع وايجاد عناضر للترفية والمتعه للسائح وتساعد على تنمية الحركه السياحية والسياحة الزراعية في مصر مما يحقق عوائد اقتصادية واجتماعية وبيئية على الواحات مرة اخرى واحياء الحركه السياحية بها مرة اخرى .

ويمكنكم من هنا تحميل ملف كامل عن المشروع

صور من المشروع